الأوقاف تتخذ قرارها منتصف الاسبوع بشأن المساجد وتكشف عن خطة رمضان

كشف وكيل وزارة الأوقاف والشؤون الدينية الدكتور عبد الهادي الأغا أن دوائر الوزارة بأكملها عملت خلال الأيام الماضية على إنجاز خطة دينية متكاملة لاستقبال الشهر الكريم في ظل الوضع الراهن.

وقال الأغا :" إنه في غضون الأسبوع الحالي سيتم البت في قرار تمديد إغلاق المساجد من عدمه، وفقا لتوصيات الجهات الصحية، والمعنيين في الأمر في خلية الأزمة المطلعة على كافة تفاصيل الوضع الصحي بغزة وفي المنطقة بأكملها".

وأضاف الأغا أنه في حال تم إعادة فتح مساجد قطاع غزة فإن الخطة التي ستنفذ هي المتعارف عليها في كل عام دون أي تغيير، مع الحفاظ على الإجراءات الوقائية من فايروس كورونا، وفقا لتعليمات وزارة الصحة والجهات المختصة في ذلك.

وأوضح أنه في حال استمر الوضع الاستثنائي على ما هو عليه الآن، فإن الوزارة ستكون مضطرة للتعامل بالخطة البديلة التي تعتمد بشكل رئيسي على التواصل الالكتروني مع المواطنين عبر مواقع التواصل الاجتماعي، ورفدهم بكل المواد الدينية اللازمة لاستقبال الشهر الكريم بالشكل الصحيح.

وبيّن أن من بين إنجازات الوزارة في مجال استقبال شهر رمضان يتمثل في برنامج بيوت مطمئنة الذي سينشر مع بداية شهر رمضان، وبداخله كل ما يتعلق بشهر رمضان من معلومات ومسابقات وتساؤلات فقهية، ودروس علمية.

وأشار إلى أن كل جلسات العلم الشرعي وتحفيظ القران، وقراءته وتجويده، وكذلك مجالس الفقه والعقيدة التي كانت تعقد في المساجد خلال شهر رمضان ستستمر بشكل الكتروني خلال شهر رمضان المقبل.

وكشف أن وزارته جهزت قناة الكترونية لنشر سلسلة من البرامج الدينية خلال شهر رمضان، بما يعود بالنفع على المواطنين، وسد كافة احتياجاتهم من النواحي الدينية والروحية التي اعتادوا الحصول عليها  في جلسات بعد الصلوات.

ودعا المواطنين إلى التحلي بالصبر اتجاه مواقف الجهات الحكومية المعنية بالملف الصحي، والحرص على الالتزام بكافة التعليمات الصادرة عنها خلال شهر رمضان.