الأوقاف تواصل تقدم المساعدات على الأسر الفقيرة والمتضررة من كورونا

واصلت الإدارة العامة للزكاة التابعة لوزارة الأوقاف والشؤون الدينية ولجانها المنتشرة في المحافظات تقديم وتوزيع المساعدات المتنوعة على الأسر الفقيرة والمتضررة من إجراءات مواجهة وباء كورونا.

وقال مدير عام الزكاة أسامة سليم: "ضمن المرحلة الثانية من مشروع تقديم المساعدات للأسر الفقيرة والمتضررة من إجراءات مواجهة كورونا تم توزيع مساعدات متنوعة - نقدية وعينية - عبر لجان الزكاة بنحو 328 ألف شيكل لأكثر من 7500 عائلة".

منوهًا إلى أنه سيتبع ذلك مراحل أخرى من تقديم المساعدات للأسر المتضررة من كورونا في سبيل إغاثة هذه الأسر وتقديم المعونة لها، سيما في ظل هذه الجائحة والظروف القاسية.

وأكد سليم أن الإدارة العامة للزكاة ولجانها المختلفة ملتزمين بتقديم الخدمة والمساعدات للمواطنين وفق إجراءات السلامة والوقاية المقرة حكوميًا لمكافحة وباء كورونا.

موضحًا أن إدارته تبذل جهودًا كبيرة في التواصل مع المؤسسات المختلفة في الداخل والخارج من أجل توفير المشاريع والمساعدات التي تساهم في التخفيف من معاناة أبناء شعبنا.

وشكر سليم كافة العاملين في لجان الزكاة والإدارة العامة على ما يبذلونه من جهود جبارة ليلًا ونهارًا من أجل تقديم الخدمة المميزة لأبناء شعبهم في ظل هذه الظروف الاستثنائية، كما قدم الشكر للمؤسسات الشريكة التي تقدم العون والمساعدة لأبناء شعبنا.

يُذكر أن الإدارة العامة للزكاة وعبر لجانها المختلفة قدمت قبل أيام مساعدات نقدية وعينية على أكثر من 4300 أسرة فقيرة تضررت جراء الإجراءات المتبعة لمواجهة كورونا بما قيمته 229 ألف شيكل تقريبًا.