الأوقاف تحذر من هدم الاحتلال لمسجد القعقاع في بلدة سلوان بالقدس

حذرت وزارة الأوقاف من إقدام الاحتلال الصهيوني بهدم مسجد القعقاع الواقع في بلدة سلوان بالعاصمة الفلسطينية القدس المحتلة، وذلك بعد تسليم سلطات الاحتلال إخطارًا بهدم المسجد.

وطالبت الأوقاف بضرورة تحرك المؤسسات الدولية التي تنادي بحقوق الإنسان وحرية العبادة للتصدي لقرارات سلطات الاحتلال العنصرية التي تستهدف كل شيء في مدينة القدس ولم تسلم من ذلك دور العبادة والمقدسات.

كما ناشدت الوزارة المجتمع الدولي والجامعة العربية والمنظمة المؤتمر الإسلامي بالتحرك لحماية المقدسات الإسلامية ودور العبادة في مدينة القدس المحتلة التي تتعرض لحالة من التطهير عبر الاستهداف اليومي للمدينة.

يُذكر أن مسجد القعقاع بُني بتبرعات من أهالي المنطقة قبل 8 سنوات تقريبًا وتمت توسعته قبل عامين ببناء الطابق الثاني، ليخدم أهالي الحي البالغ عددهم ما يزيد عن 7000 نسمة، وتقام فيه الصلوات الخمس.