وكيل وزارة الأوقاف يشارك بافتتاح البرنامج العلمي التخصصي الدولي "معراج العلماء"

شارك وكيل وزارة الأوقاف والشؤون الدينية بغزة د. عبد الهادي الأغا في افتتاح البرنامج العلمي التخصصي الدولي "معراج العلماء" الذي ينظمه مركز معراج للبحوث والدراسات بالشراكة مع وزارة الأوقاف بغزة ومركز تكوين العلماء في موريتانيا، عبر برنامج التواصل الالكتروني "الزوم"

وذلك بحضور سماحة العلامة الشيخ محمد الحسن ولد الددو رئيس مركز تكوين العلماء بموريتانيا، والشيخ سامي الساعدي الأمين العام لمجلس الإفتاء والبحوث بليبيا، والشيخ أبو سعد محمد المختار مدير مركز تكوين، ود. محمد ملحم المشرف العام على البرنامج

وأكد وكيل الوزارة خلال كلمته الافتتاحية للبرنامج على أهمية عقد مثل هذه البرامج في خدمة الأمة وفِي مقدمتها القضية الفلسطينية سيما وأن البرنامج يشتمل على مواد معرفية في القضية الفلسطينية.

وأشاد الأغا بالجهات المنظمة للبرنامج داعيًا المؤسسات الإسلامية الفاعلية إلى دعم مثل هذه البرامج العلمية التخصصية التي تسعى إلى التكوين العلمي الشرعي لطلاب وطالبات العلم، بالإضافة إلى المعارف المتخصصة في القضية الفلسطينية.

موجهًا الشكر لكل من ساهم في إنجاز وإنجاح هذا البرنامج الرائد المتميز، وخص بالذكر الأستاذ محمود النفار ابن غزة المتواجد في تركيا والذي ساهم بشكل كبير وواصل الليل بالنهار إتمام كافة الترتيبات الخاصة بالبرنامج مع وزارة الأوقاف بغزة

مضيفًا "والشكر موصول للإدارة العامة للوعظ والإرشاد بوزارة الأوقاف على تواصلهم المستمر مع الجهات المنظمة والشريكة من أجل إنجاح البرنامج بتسجيل عدد كبير من أبناء فلسطين وصل إلى نحو 250 مشاركًا من طلبة العلم الشرعي".

ودعا في ختام كلمته طلبة العلم الشرعي وكذلك الخطباء والوعاظ إلى ضرورة الالتحاق بهذا البرنامج واغتنام هذه الفرصة الرائدة بالاشتراك عبر رابط التسجيل https://forms.gle/uWog6xtB7LAacDA18