الوعظ والإرشاد بالأوقاف ينظم لقاءً لمناقشة وسائل الارتقاء بأساليب الدعاة في تعزيز القيم

نظمت الإدارة العامة للوعظ والإرشاد بوزارة الأوقاف لقاءً حواريا بعنوان: "وسائل الارتقاء بأساليب الدعاة في تعزيز القيم"، استهدف الخطباء والواعظات وطلبة العلم عبر تطبيق zoom الالكتروني، بحضور ومشاركة مدير دائرة بحوث الدعوة أ. وفا عيّاد وعضو رابطة علماء الأردن د. محمد سعيد بكر.

وتناول اللقاء مناقشة جملة من العناوين كان أبرزها أثر القيم والأخلاق على الفرد والمجتمع، ومواكبة الوسائل والأساليب الحديثة في تعزيزها واغتنامها في الارتقاء بأساليب الدعوة، ووسائل علاج ضعف الخطيب والداعية.

من جهته بيّن د. بكر أن القيم تُعد اللبنة الأساسية والركيزة القوية لبناء الفرد الذي هو العامل الأساسي في بناء المجتمع وصلاحه، منوهاً إلى أن ضعف أداء الخطيب في الجانب العلمي والعملي يؤثر على تعزيز القيم، وضعف الأساليب المستخدمة من الخطباء والدعاة.

واستعرض د. بكر خلال كلمته الأساليب الواجب اتباعها في العمل الدعوي للارتقاء بأداء الخطباء والوعاظ لتعزيز القيم الإسلامية وايصالها للمجتمع،  مبينًا ضرورة مواكبة التطور في الأساليب والوسائل ومتابعة تعاقب الأجيال السريع بالطرق المناسبة لهم.

بدوره أوضح عيّاد أن السبب الرئيس لمناقشة هذا الموضوع هو التعرف على أهمية القيم النبيلة ومكانتها في المجتمع المسلم، وحاجة المجتمع الإسلامي لتعزيزها والحفاظ عليها، في ظل ضعف الخطاب الدعوي وتشتت اتجاهاته، منوهًا إلى ضرورة العمل على مواجهة الأفكار التي تسعى إلى تضييع الهوية الإسلامية وهدم القيم.

ودعا عيّاد إلى ضرورة تعزيز القدوة الحسنة والاقتداء بها، والارتقاء بالخطباء في الجانب العلمي من خلال عقد دورات للخطباء وتطوير أدائهم، وأساليبهم واستثمار الوسائل الحديثية.

وقدم عيّاد شكره وتقديره للخطباء والواعظات وطلبة العلم المشاركين في مناقشة القضية الحوارية والبالغ عددهم أكثر من (100) مشارك ومشاركة على مشاركتهم وتفاعلهم في تشخيص القضية ووضع الحلول والمقترحات لها.