الأوقاف تستنكر حذف وكالة الغوث لمادة التربية الاسلامية من منصتها التعليمية

استنكرت وزارة الأوقاف والشؤون الدينية بغزة إقدام وكالة الغوث وتشغيل اللاجئين (الأونروا ) على حذف عدة مواد تعليمية من منصتها التعليمية واعتبارها مواد غير أساسية ضمن نظامها في التعليم عن بُعد وأهمها مادة التربية الإسلامية.

واعتبرت الوزارة أن هذا القرار خطوة خطيرة وغير مسبوقة ويمثل استهداف للهوية الإسلامية لشعبنا الفلسطيني وعقيدته ولقضية اللاجئين.

وطالبت الأوقاف وكالة الغوث بالعدول والتراجع عن هذا القرار بشكل سريع وإعادة تدريس مادة التربية الإسلامية والمواد المحذوفة كباقي المواد والمباحث الدراسية باعتبارها مادة أساسية ضمن المنهاج الفلسطيني.

داعية الحكومة الفلسطينية بالضغط على وكالة الغوث لإلزامها بتدريس كافة المواد الدراسية المعتمدة كمنهاج لأبنائنا الطلبة.