الأوقاف تضع حجر الأساس لمشروع إعادة إعمار مسجد الأبرار بخان يونس

وضعت وزارة الأوقاف والشؤون الدينية, حجر الأساس لمشروع إعادة اعمار مسجد الأبرار الذي دمره العدو الصهيوني خلال عدوان عام 2014م, بمنطقة القرارة في محافظة خان يونس,  بتمويل من أبناء الشيخ الوجيد عبد الجليل ورعاية الاتحاد العالمي لعلماء المسلمين.

وخلال كلمة له أكد وكيل وزارة الأوقاف د. عبد الهادي الأغا على أن استهداف العدو الصهيوني للمساجد يدلل على عقليته الهمجية الي تستهدف البشر والحجر والشجر, دون مراعاة واحترام وتقدير لأي مقدس على هذه الأرض, منوهاً إلى أن العدو خلال عدوانه المتكرر على غزة هدم ما يزيد عن (120) مسجد بشكل كلي بما نسبته (12%) من مساجد القطاع.

وأوضح الأغا أن الاحتلال يستمر في تغوله على المساجد والكنائس ودور العبادة, بهدف طمس الحضارة الاسلامية, وفرض وقائع جديدة على المسجد الأقصى المبارك من خلال تهويده المتواصل واعتداءاته اليومية وإجراءاته التعسفية بحق المصلين فيه.

وأضاف: "لكن بفضل الله انتهى عهد التراجع والانهزام أمام هذا العدو, ونثق بأن أمتنا من ورائنا وتصطف لجانب شعبنا", داعياً الجميع الى إعادة ما دمره الاحتلال وبدء مرحلة جديدة.

وشكر الأغا الاتحاد العالمي لعلماء المسلمين الذين تقدموا المسير لتعزيز صمود أهل غزة خلال الساعات الأولى للعدوان, وإعمار المساجد التي تعتبر أولى الخطوات, واصلاً شكره لأبناء الوجيد الذين تفضلوا بهذا التبرع لإعادة بناء المسجد.

من جهته قال رئيس فرع الاتحاد العالمي لعلماء المسلمين في فلسطين د. مروان أبو راس: "سنعيد البناء والإعمار في مساجدنا وفي قلوب أبنائنا ومجاهدينا وسيأتي النصر قريباً", منوهاً إلى أن زوال الكيان الغاصب بات أقرب من أي وقت مضى لأنهم لا يملكون الحق.

وقدم أبو راس شكره وتقديره للمتبرع الكريم على دعمه لإعادة بناء المسجد ولأهل المنطقة, داعياً الى ضرورة اعمار المسجد بالصلاة وقراءة القرآن والقيام والتحفيظ.

يُذكر أنه شارك في حفل وضع حجر الأساس مدراء عامون ومدراء الأوقاف ولفيف من المصلين وأهل الحي بالمنطقة.