وكيل وزارة الأوقاف يلتقي موظفات الشؤون الدينية لبحث المهام المنوطة بهن

التقى وكيل وزارة الأوقاف والشؤون الدينية د. عبد الهادي الأغا مع موظفات الشؤون الدينية على مستوى مديريات قطاع غزة, وذلك في مسجد الشيخ زايد (الكتيبة) بغزة لمناقشة عدد من الملفات الخاصة بعملهن والمهام الملقاة على عاتقهن خلال المرحلة المقبلة.

واستعرض الأغا خلال اللقاء الدور المنوط بموظفة الشؤون الدينية إدارياً ودينياً من خلال التعرف على أحوال المسجد والوصول لصالات الأفراح والمرافق العامة التي تتواجد بها السيدات, والتقليل من نسبة الظواهر الاجتماعية السلبية والمشاكل المختلفة والعمل على معالجتها, بالحكمة والموعظة الحسنة.

مؤكداً علي ضرورة العمل علي تعزيز مكانة المسجد ونهضته في المجتمع, من أجل تحقيق غايتنا في الحياة الدنيا من العبادة التي يجب أن تصل لكل فرد, لتمتد الدعوة إلي الله من غزة وتبليغها لجميع العالمين, منوهاً بأن موظفة الشؤون الدينية في وزارة الأوقاف أمام مسؤولية عظيمة تتطلب منها بذل ما بوسعها من وقت وجهد لإعلاء راية ديننا الاسلامي الذي ارتضاه لنا ربنا سبحانه وتعالي.

وتحدث وكيل وزارة الأوقاف حول آليات تنفيذ الخطة الاستراتيجية للوزارة والمهام المنوطة بموظفة الشؤون الدينية, منوهاً بأن الأوقاف لن تدخر جهداً في سبيل الارتقاء بمستوى العاملات فيها لإيصال رسالتها الدينية بالشكل السليم.

وأوضح أن الأوقاف تعمل على تفعيل الخطبة الموحدة من أجل تحقيق المقاصد العامة ومعالجة قضايا المجتمع, مؤكداً على الدور الريادي للأئمة والخطباء في بناء المجتمع وتقديم التوجيهات اللازمة للمواطنين في مختلف الظروف والمناسبات.

كما وأشار أن وزارته أطلقت مشروع وقفية لكل مسجد ووضع مجالس إدارة لمتابعتها, بما يخدم رؤية الوزارة للارتقاء بملف المساجد, خاصة بعد تفعّيل الوزارة للإدارة العامة لمؤسسة تنمية أموال الوقف في إطار سعيها لتحقيق مصالح الوقف، وتوظيف أملاك الوقف واستثمارها بما يخدم المشاريع الدعوية، وتحفيظ القرآن الكريم ورعاية المساجد، والتعليم الشرعي، ودعم وكفالة الأسر الفقيرة.

ونوه  أن الأوقاف تعمل على إعادة الدور الفاعل للوقف، وتشجيع المواطنين على أن يكون لهم سهم في هذه المشاريع الوقفية الكبيرة.

ودعا وكيل الوزارة الى توحيد الآذان من خلال توفير ساعة الكترونية متطورة وموحدة وكذلك لبث أحاديث قصيرة, الى جانب الاستفادة من تطبيق مسجدي الذي أطلقته الوزارة بحيث يتيح للجمهور الاستفادة من العديد من المزايا المتعلقة بمعرفة المساجد والقراء والأئمة والدروس الدعوية ومواعيدها.

يُذكر أنه حضر اللقاء كل من مدير عام الادارة العامة للقرآن الكريم في الأوقاف أ. عادل الصوالحة, ومدير عام الادارة العامة للدعوة والارشاد أ. أمير أبو العمرين.